رأيكم يهمنا
رأيكم يهمنا
كيف ينبت جنونٌ في رأسك؟
Allée Jules Guesde. 2307A. Escaliers en bois, porte gauche.
Allée Jules Guesde. 2307A. Escaliers en bois, porte gauche.
 

غبش كثيفٌ.
تتراءى من خلفه ستّ مقاعد زرقاء فارغة. يحتلّ عجوز بعكّاز بني أقربها إليّ. يوسف حبشي الأشقر يحكي عن بيروت وأنا أستعيد مشاهد حلم ليلة البارحة المُتكرّر من دون انقطاع.
يبتلع بحر بيروت الناس. موجة عالية تشفط ما تيسّر من الناس، إلاّ أنا.
أُحاول تسلّق حائط الرملة البيضا العالي. كثافة ناس.
أضع قدمي على كتف أحدهم. تحتي تمرّ ثلاث سيدات بعباءات سوداء على الكتف. كنّ يركضن نحو البحر. وأنا أسند رجلي إلى كتف الشاب وأنظر إليهنّ وإلى الموجة التي تصل حدود السماء.  
وأنا وحدي. أنظر إلى الموجة وإليهنّ.
وأنا وحدي. أرتعب، ترتجف قدمي وأتجمّد. أمشي من دون أن أتحرّك.
ما هذا؟
لن أعرف السباحة. لماذا؟ لأنّي أعرفني جيّداً. أحفظني.  
أخاف من المياه التي تخرج من رشاش الحمام. أخاف على وجهي منها. فأغسله، وكذلك جسمي، بعد تقسيمه إلى أجزاء. أخاف من أيّ كمية مياه تفوق نصف قدمي. أشعر أن شيئاً ما سيسحبني إلى أسفل. ان أفعى ضخمة ستخرج من تلك البالوعة الضيقة، تلك التي اغلقتها قبل دقائق. الأفعى ستخرج برأسها الضخم. ستبتلعني. سأحيا في بطن أفعى كبيرة وأبكي.
أنا أحكي وهو يضحك.
أخبرته أنّي أخاف منه. كثيراً. أخبرته أنّي رأيته في المنام مُحرجاً بعد اكتشافي لكذبة كبيرة. لم يكن ذاك بيته بل شركة. كان يكذب.
انا أُخبره وهو ابتسامته تزداد اتّساعاً.
كنتُ محرجة، أفرك أصابعي بعبثيّة مريعة.
وهو يضحك.
رفع قدمه اليمنى التي كان يضعها على تلك اليسرى، ووضعها على اليمنى، ثمّ قال: كفّي. عم اسمع. ليش خفتي منّي؟
ازداد الغبش على عيني.
عندما وصلت كانت الأصوات تصل إلى مطلع الطابق الثاني.
انتظرت دقائق ثلاث عند المدخل، متجمّدة لا أقوى على فتح الباب. ثمّ تحركت. كنت خائفة أن يخرج فيجدني كجذع شجرة يابس. وهكذا أُحرج أكثر فيزداد الغبش في عيني.
وهكذا أضطرّ للرحيل. وأنا لا أريد. أنا أتمسك به. لماذا؟ لأن ميسون تقول أنّ عليّ أن أتمسك به. أن أثق به.
وأنا أحب ميسون. أثق بما تراه ميسون.
أنا أرى كما ترى ميسون.
يحلو لي الإعتقاد أن طرزان يُسبّب كلّ هذا الغبش.
طرزان لا يُحبّ ميسون. لماذا يا طرزان؟ لأنّي أحبها أكثر منك؟
يتنهّد طرزان كثيراً.
تنهّد طويلاً اليوم صباحاً وقال: "ميسون تعيش كذبة كبيرة وتأخذك إلى الهاوية. لا، هي الهاوية. هي الرعب هي الفشل. هي تضخّم الجنون في رأسك. تعرفين القعر الذي لا قعر له؟ هذه هي ميسون. تنتقم منك. تكرهك أكثر ممّا تكرهين نفسك. أعطني يدك ولنهدم بارادتك كل ما زرعته هي في رأسك. ميسون وهم. النجاح وهم. ما تقوله وهم. أعطني يدك ولنجلس سويّاً فوق ما سنتسبّب به من ركام. ولنتفرّج. وهكذا تموت ميسون. هذا أسهل من الحلم والاستيقاظ على أوهام".
 
كانوا ستّ أشخاص في المدخل. كانوا ثلاثة أشخاص في الشقّ الثاني من الشقّة.
كان الشقّ الثالث لنا.  
كانت الأصوات كثيرة. لا أعرف أين أجلس ويوسف حبشي الأشقر يتقلّب.
يوسف حبشي الأشقر يتقلّب. وانا أريد كرسيّاً.
سبع دقائق و46 ثانية وانتشلني.
خرج بقميصه الأبيض لينتشلني.
من دون أن يحكي.
يومىء بيده اليمنى فأقوم عن الكرسيّ.
يكفي ان يومىء بيده.  
ثمّ ينتشلني. خسر الرهان اليوم فكان مُربكاً.
كان يعطيني يده ثمّ يسحبها إلى الخلف.
لم يُربكني بحركته.
كان كفّ يدي بارداً لا حياة فيه.
أخبرته ميسون أنّي مفقودة. أتقلّب هناك.

***
عندما بدأ جسد الرجل العجوز بالتطاير في حضنها شعرت أنّ أمراً غريباً قد وقع.
خضّة، اتنين، تلاتة... عند السابعة هوى رأس العجوز  بين قدميها. لم يرفع رأسه من  بعدها. حتّى هي لم تُحاول انتشاله بل راحت تزيد من المساحة الفاصلة  بين فخذيها، إتاحةً المكان لرأسه.
ربّما لأن الطائرة كانت تزداد انحداراً نحو اليمين.
 كان بياضاً هائلاً، وهي غير عارفة اذا ما زالت في المكان ذاته أو أنها انتقلت لفضاء أكثر اتّساعاً. ورأس العجوز؟
رأت جسداً يهوي خارج الطائرة. رأته بعينيها التي سيأكلها الدود.
غالباً ما كانت جدّتها تقول: "الموت هو شي أبيض. أبيض كتير ما بيخلص. وخلص. هيدا هو الموت".
رأيت بياضاً كثيفاً ثمّ فتحت عينيها لتجد ثلاثة رجال يعملون على مباعدة قدميها عن بعضهما لسحب الرأس الملقى بينهما.
كان ميتاً.
خرجت إلى الضوء برفقة جثة العجوز.
هذا عجوز مات بين قدميها. مات لحظة صرخت سيدة تتقدّمهما بستّ مقاعد "أشهد أن لا إله إلا الله". علا صوت غريب وغابت عن الوعي بعدها.
لقد نجت من الموت. ربّما ماتت ثمّ عادت إلى الحياة. أمّا في حضنها فقد مات عجوز. كلّ هذا حدث هذا قبل ساعات من الآن!
كانت خائفة ومرعوبة، ترتجف بقوّة كلّما خطر لها أن روحاً سُحبت من بين فخذيها، في النقطة الأكثر قُرباً من فرجها. فرجي؟

***

أخاف من بيروت.
أخاف من شوارعها، ناسها، بحرها. أخاف بيوتها التي أعرفها بيتاً بيتاً. أخاف شقق مبانيها المطلّة على البحر، أخاف تلك البرودة على شرفاتها وأخاف من حقدي على الشرفات الزجاجيّة.
بيروت بالوعة، بالوعة أرواح، هائلة كبيرة.
بيروت هي الرعب الصافي.
بيروت شبّاك كبير. شباك يلتصق بحائط أبيض كبير.
بيروت تخنق.
 

التسجيل في الموقع يتيح الاستفادة من كافة الخدمات الخاصة بالمشتركين
جريدة السفير السفير العربي فلسطين معلومات
جميع الحقوق محفوظة © 2019 السفيــر
إضافة تدوينة
العنوان
الحد الأقصى 60 حرف
النص
الحد الأقصى 8000 حرف
معلومات تفصيلية
تصنيفات
 
 
كلام الصورة
الحد الأقصى 150 حرف
إضافة تدوينة مصورة
 
العنوان
الحد الأقصى 60 حرف
شرح الصورة
الحد الأقصى 750 حرف
الحد الأقصى 7 صور
معلومات تفصيلية
تصنيفات
 
 
العنوان
الحد الأقصى 60 حرف
كلام الفيديو
الحد الأقصى 750 حرف
إضافة رابط فيديو
معلومات تفصيلية
تصنيفات
 
 
كلام الصورة
الحد الأقصى 150 حرف
المشاركة  
 
 
 
 
العنوان
الحد الأقصى 60 حرف
النص
الحد الأقصى 8000 حرف
معلومات تفصيلية
تصنيفات
 
 
كلام الصورة
الحد الأقصى 150 حرف
العنوان
الحد الأقصى 60 حرف
شرح الصورة
الحد الأقصى 750 حرف
معلومات تفصيلية
تصنيفات
 
 
العنوان
الحد الأقصى 60 حرف
شرح الرسم
الحد الأقصى 750 حرف
معلومات تفصيلية
تصنيفات
 
 
العنوان
الحد الأقصى 60 حرف
شرح الفيديو
الحد الأقصى 750 حرف
إضافة رابط فيديو
معلومات تفصيلية
تصنيفات
 
 
كلام الصورة
الحد الأقصى 150 حرف
العنوان
الحد الأقصى 60 حرف
شرح الأوديو
الحد الأقصى 750 حرف
إضافة رابط أوديو
معلومات تفصيلية
تصنيفات
 
 
كلام الصورة
الحد الأقصى 150 حرف
إضافة تدوينة
في مدونة
اتصل بالكاتب
الاسم الكامل
البريد الالكتروني
عنوان الرسالة
نص الرسالة
اتصل بنا
الاسم الكامل
البريد الالكتروني
جهة الاتصال
عنوان الرسالة
نص الرسالة
الاسم المستخدم
البريد الالكتروني
نص الرسالة
شروط استخدام الموقع وتصفّحه
المشاركة في الموقع
تعتمد سياسة موقع "شباب السفير" على التفاعل مع الزائر، ما يجعله صانع محتوى الموقع. ولذلك، فإن محتوى المساهمات يعبّر عن وجهات نظر أصحابها، بطبيعة الحال. ولا يتحمل موقع "شباب السفير" أي مسؤولية عن مضمون هذه المساهمات.. فهي من الشباب، وإليهم، والموقع هو الواسطة.
قواعد التسجيل والمشاركة
يحق لأي قارئ التسجيل في موقع "شباب السفير"، وفقاً لنظام عضوية وشروط واضح، يوافق عليه القارئ مسبقاً، لاكتساب صفة "مشترك"، ما يسمح له بنشر التعليقات، وبالمساهمة في الكتابة ونشر الصور والرسومات وملفات الفيديو والملفات الصوتية، وبالمشاركة في كافة خدمات الموقع الخاصة بالمشتركين.
عملية التسجيل مجانية، ولا تتطلب سوى تزويد الموقع ببعض البيانات العامة الإلزامية، وبعض البيانات الاختيارية.
لا تخضع المشاركات للتحرير أو التصحيح. وهي تنشر في فترة أقصاها 24 ساعة.
يحق لإدارة الموقع إلغاء أي مشاركة تخالف قواعد النشر وشروطه. ويحق لأي قارئ التبليغ عن مخالفة، أو الاستفسار عن مشاركة لم تنشر، أو تم حذفها إثر النشر.
لا يسمح أن تتضمن المشاركات (بمختلف أشكالها) أي شكل من أشكال التهديد أو الحض على الجريمة، أو الترويج لكراهية أفراد أو مجموعات بسبب العرق، أو الدين، أو المعتقد، أو الجندر، أو الجنسية، أو الفيزيولوجيا، أو الهوى الشخصي، ... ولا يسمح باستخدام الشتائم أو القدح والذم، أو التشهير أو التجريح الشخصي، بالكاتب أو بغيره من الأشخاص. كما لا يسمح بإرسال مشاركات تتضمن كلمات مهينة. ولا يسمح باستخدام أسماء مستعارة غير لائقة أو تضمن كلمات مهينة..
لا يسمح بنشر مساهمات تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص كان.
يوافق "المشترك" على النشر في الموقع من دون مقابل مادي، كما يوافق على شروط النشر.
جميع المشاركات المنشورة تعبر عن رأي مرسليها وليس عن رأي الموقع.
لإدارة الموقع الحق بتعليق عضوية مشترك في حال مخالفته قواعد النشر وشروطه، كما يحق لها إلغاء العضوية عند تكرار المخالفة.
شروط استخدام وتصفح الموقع والتعليق ورفع المسؤولية
VPN
إذا كنت تتصفح هذا الموقع (www.assafir.com) من خلال شبكة خاصة افتراضية (virtual private network أو VPN)، قد تظهر على صفحتك محتويات تتضمن إعلانات تختلف عن الإعلانات المنشورة فعلياً على موقع "شباب السفير".
إن جريدة "السفير" لا تتحمل أي مسؤولية عن محتوى هذه الإعلانات المنشورة دون معرفتها وموافقتها، ولا تتبنى مضمونها، وتحذر القراء من احتمال أن تتضمن هذه الاعلانات محتويات بذيئة ومسيئة للأخلاق العامة أو قد تعرّض القارئ لعمليات احتيال وغش.
ننصح قراءنا بتصفح موقع "شباب السفير" على الإنترنت من خارج الشبكات الخاصة الافتراضية (VPN).
الإعلانات على الموقع
نظهر إعلانات ترتبط باهتماماتك:
نبيع مساحات على الموقع الالكتروني إلى المعلنين. وغالباً ما تحتوي الإعلانات الناتجة على ملفات تعريف الارتباط. يستخدم المعلنون معلومات الاستعراض المجمعة من ملفات تعريف الارتباط هذه للمساعدة على عرض إعلانات أخرى قد تعنيك فيما تتصفح مواقعنا على الإنترنت. غالباً ما يُشار إلى ذلك بعبارة الإعلان السلوكي. يُعد الإعلان السلوكي طريقة لاستخدام المعلومات المتعلقة بنشاطك في استعراض الإنترنت، يتم جمعها باستخدام ملفات تعريف الارتباط بهدف وضعك مع مستخدمين آخرين ضمن مجموعات تتشارك اهتمام معين وعرض عليك إعلانات بالاستناد إلى تلك الاهتمامات.
مع أن بيانات الإعلان السلوكي التي يتم جمعها تستخدم نشاط الاستعراض لفهم اهتماماتك، تظل البيانات مجهولة الهوية ولا ترتبط بك كشخص حتى إن قمت بتسجيل الدخول إلى موقعنا على الإنترنت.
إن شركتنا، كما الشركات التي تعرض الإعلانات على مواقعنا، لا تبيع البيانات المجموعة من ملفات تعريف الارتباط إلى أي شركات أخرى.
من نحن
موقعٌ جديد، بتصميمٍ جديد، وخدماتٍ جديدة ستوضع في خدمتكم تباعاً. لكنّه في الوقت عينه امتدادٌ لملحق بدأ قبل أكثر من 17 عاماً، وتحديداً في 30 تمّوز 1998. في ذلك اليوم اشترى الزميل خالد صاغية عدد "السفير" من أمام باب الجامعة الأميركية حيث يدرس، ليفاجئ بأنّ المادة التي اقترحها على الراحل جوزيف سماحة، منشورة في صفحة تحمل اسم: "شباب". قال جوزيف لخالد الذي اتّصل به خجلاً ذلك اليوم: "خلص كان لازم أعمل هيك ما بقى فيك تتردد. الخميس الجاي في صفحة تانية بدّك تحضّرها".
وهكذا بدأت الحكاية. الخميس الأوّل تبعه خميسٌ آخر وآخر، والملحق الذي كان يصدر في صفحةٍ واحدة، صار يصدر في صفحتين. ومع الوقت تبدّل موعد صدوره من الخميس إلى الأربعاء. وتوالى على رئاسة تحرير الملحق والكتابة فيه شبّان وشابات هواة ومحترفين، تابع بعضهم العمل في الصحافة والإعلام، فيما انصرف آخرون إلى مشاغل أخرى، ومنها الأدب أو الرسم أو المسرح.. أو حتى السياسة.
لاحقاً، تبيّن أنّ أي رغبةٍ بالتواصل مع الشباب، ولا سيّما الطلاب، تغفل الجانب الإلكتروني لن تكون كافية. هكذا، بدأ العمل في العام 2009 على تحضير موقع خاص بـ"شباب"، منفصل عن موقع الجريدة الأم. وفي 24 آذار 2010، أطلق الموقع ليتيح تفاعلاً أكبر بين "شباب" وقرّاءه.
لكن، ومع التطوّر الكبير الذي طرأ على عالم الانترنت، برزت الحاجة إلى موقع جديد أكثر تماشياً مع التغيّرات الحاصلة. قبل الدخول في تفاصيل الموقع الجديدة، تجدر الإشارة إلى أنّ النسخة التي ترونها أمامكم اليوم هي نسخة تجريبية، نتوقع أن تجدوا فيها أخطاء عدّة، ولذلك من المهم أن تشاركونا بملاحظاتكم واقتراحاتكم لنواصل العمل على تطوير الموقع.
التسجيل
عليك
التسجيل
للاستفادة من كافة خدمات الموقع
حفظ التعديلات
الرجاء إدخال كلمة السر لإتمام العملية
تأكيد التسجيل
لقد تم التسجيل بنجاح
الرجاء تفعيل الحساب عبر البريد الالكتروني والتأكد من معلوماتك الشخصية لإتمام عملية التسجيل
تفعيل كلمة السر
لقد تم الإرسال بنجاح
الرجاء مراجعة البريد الإلكتروني لتعديل كلمة السر واتمام العملية
طلب اشتراك في مدونات شباب
نوع المدونة
اسم المدونة
تأكيد اسم المدونة*
*هذا الاسم سيظهر في جميع التدوينات ولا يمكن تعديله لاحقا
تعريف المدونة
حد أقصى 140 حرف
لاتمام عملية التسجيل يرجى التأكد من المعلومات التالية واستكمالها
البريد الالكتروني
يرجى إدخال بريد إلكتروني صحيح للتمكن من تفعيل الطلب والتواصل مع الموقع
بلد الإقامة
الجنسية
تاريخ الميلاد
إن جميع المعلومات الواردة في هذه الحقول إلزامية. والتسجيل بمعلومات خاطئة يعرّض المدونة للإيقاف
تسجيل الدخول
البريد الإلكتروني
كلمة السر
مستخدم جديد
حساب جديد
أو تسجيل الدخول عبر
معاينة
صفحة البيانات الشخصية
هذا الاسم غير قابل للتعديل،
اتصل بنا
لطلب التعديل
البريد الإلكتروني*
تأكيد البريد الإلكتروني
كلمة السر
تأكيد كلمة السر
البلد
المدينة
تاريخ الميلاد
الجنس
حقل العمل
صورة شمسية
*الرجاء تأكيد التعديل عبر مراجعة البريد الالكتروني الجديد
إسم المدونة
نص الرسالة
خطأ في الدخول
معلومات تسجيل الدخول خاطئة
الرجاء التأكيد من معلومات الدخول والمحاولة مجددا
مستخدم جديد
معلومات إلزامية
البريد الإلكتروني
تأكيد البريد الإلكتروني
كلمة السر
تأكيد كلمة السر
اسم المستخدم*
تأكيد اسم المستخدم
معلومات إضافية
البلد
المدينة
تاريخ الميلاد
الجنس
حقل العمل
صورة شمسية
* هذا الاسم سيظهر في جميع مشاركاتك، ولا يمكن تعديله لاحقا إلا بموافقة إدارة الموقع
الرجاء التأكد من بيانات التسجيل
معلومات إلزامية
البريد الإلكتروني
 
يمكن استخدام البريد اللالكتروني لاحقا لتسجيل الدخول إلى الموقع
كلمة السر
تأكيد كلمة السر
اسم المستخدم*
الرجاء التأكد من اختيار اسم المستخدم
هذا الاسم سيظهر في جميع مشاركاتك، ولا يمكن تعديله لاحقا إلا بموافقة إدارة الموقع
معلومات إضافية
البلد
المدينة
تاريخ الميلاد
الجنس
حقل العمل
صورة شمسية
 
كلمات البحث
بحث تفصيلي
إبحث في:
 
 
 
   
اسم الكاتب
من تاريخ
إلى تاريخ
إضافة لائحة جديدة
العنوان
الحد الأقصى 60 حرف
التعريف المرافق
الحد الأقصى 750 حرف
نسخة للطباعة
نسيت كلمة السر
الرجاء إدخال البريد الالكتروني
تعديل كلمة السر
كلمة سر جديدة
تأكيد كلمة السر
لقد اطلعت وأوافق على شروط الاستخدام
لقد اطلعت وأوافق على شروط الإستخدام
لقد اطلعت وأوافق على شروط الإستخدام
لقد اطلعت وأوافق على سياسة الخصوصية وشروط الاستخدام
أدخل الرقم الظاهر في الخانة
 
أدخل الرقم الظاهر في الخانة
أدخل الرقم الظاهر في الخانة
لقد اطلعت وأوافق على سياسة الخصوصية وشروط الإستخدام
أدخل الرقم الظاهر في الخانة
إضافة موضوع إلى لائحة قراءة
 
تمت الإضافة
عليك التسجيل للاستفادة من خدمات الموقع
تحديد هذه الصفحة كصفحة الدخول الرئيسية إلى الموقع
إلغاء تحديد صفحة الدخول
إعادة نشر المقال في مختارات المشتركين
إضافة المقال إلى قائمة المواضيع المفضلة
لقد أعدت نشر المقال مسبقاً
لقد أضفت المقال مسبقاً إلى اللائحة
متابعة مواضيع المشترك
التوقف عن متابعة مواضيع المشترك
متابعة مواضيع المشترك
التوقف عن متابعة مواضيع المشترك