رأيكم يهمنا
رأيكم يهمنا
من أين يبدأ الحراك؟
 

أفشل الحراك المدنيّ في لبنان؟ أم أنّه لم يبدأ بعد؟ وإن كان قد بدأ هذا الحراك بالتّنظيم السّياسيّ، فأين يقبع اليوم؟ ولماذا لم نعد نسمع عنه أو نعرف أخباره؟
في أولى حملاته فوجىء الحراك بما لم يكن في الحسبان؛ المشاركة الشّعبيّة. فلطالما قامت مجموعاتٌ في لبنان بالدّعوة لتظاهرات، مثل رشق البندورة بعد التّمديد أو التّظاهر أمام المجلس الدّستوريّ وغيرها من المناسبات، ولكنّ أعداد المشاركين لم تكن تتعدّى المئة في بعض الأحيان. فما سبب غياب الحماسة الشّعبيّة الّتي بدأت مع آخر هذه الحملات؟ ولماذا لم تستغلّ؟ كثيرون انتظروا مجموعة الشّباب المنظّمين لإشارةٍ واحدةٍ في أولى أيّام الحراك والمظاهرات الشّعبيّة. كثيرون ناشدوهم ليفصحوا عمّا يريدون من مساعدةٍ وعن خطّتهم السّياسيّة، ولكنّ الصّفوف من الدّاخل لم تكن على قدر ما توقّع الكثيرون من التّنظيم والتّخطيط. الخلل الوطنيّ الشّعبيّ معروف؛ غياب الممارسة السّياسيّة كون هذا المضمار حكرٌ على عائلاتٍ وفئاتٍ معيّنة، والاستزلام والانعزال المناطقيّ الطّائفيّ، والحرب الاجتماعيّة، والأهمّ طبعًا ارتباط المواطنين بالطّبقة السّياسيّة ارتباطًا يرتكز على الحاجة الاقتصاديّة، وغيرها الكثير من الأسباب. أمّا على الصّعيد الدّاخليّ للمجموعات المنظّمة للحراك وأوّلها حركة "طلعت ريحتكم"، فهي غامضةٌ لأيٍّ كان ما لم يكن من المنظّمين أنفسهم أو مشاركًا في عمليّة التّنظيم هذه. ولكن قبل التّطرّق إلى هذه الأسباب، لا بدّ من الإشارة إلى أنّ الحراك السّياسيّ لم يبدأ بعد، ولا يسعنا لوم هؤلاء الشّباب والشّابّات على تخبّط هذا الحراك عندما تمّت مواجهته من قبل السّلطة، تلك الّتي تمسك بمفاتيح الدّولة حتّى القضائيّة منها، ومن جهةٍ أخرى بالضّربات الشّعبيّة السّلميّة الّتي قضت على وتيرة الحراك عند أوّل نكسة. وفي مقابلةٍ أجرتها "أوتلوك" مع الياس نصّور، وهو ناشطٌ مدنيٌّ شارك في تنظيم المظاهرات الأولى للحراك، يقول نصّور أنّ هناك عوامل عديدةً أدّت الى غياب الحراك عن السّاحة والنّقاشات اليوميّة. ولكن يبقى الحكم على هذا الحراك موضع شكّ، فالشّباب المنظّم قلّةٌ لم تعهد العمل السّياسيّ مقابل طبقةٍ سياسيّةٍ تتمتّع بخبرةٍ طويلةٍ وكافيةٍ لإفشال أيّ حركةٍ مضادّةٍ يمكن أن تؤثّر على مصالحها فهي "مفصّلة الدّولة عقياسا!" وعند سؤاله عن السّياسة الدّاخلية للمجموعة المنظّمة وسبب خلل عملها السّياسيّ قال: "إنّ أهمّ الأسباب هو اختلاف ميزان القوى بين الدّولة والحراك، والنّفايات لم تكن سوى تعبيرٍ عن فشل النّظام الاقتصاديّ والاجتماعيّ والسّياسيّ اللّبنانيّ، فالنّاس شاركت لعدّة قضايا أخرى وهذا ما لم تقدر "طلعت ريحتكم" على استيعابه." ومن جهةٍ أخرى يضيف نصّور أنّ توسيع الهدف إلى ما هو أكثر من مسألة نفاياتٍ فيه مخاطرةٌ بإمكانيّة الوصول إلى الهدف الأوّليّ المنشود. ثمّ تابع موجّهًا نقده إلى الأفراد المشاركين ومعلّقًا على حبّ الظّهور لدى البعض وغياب التّثقيف السّياسيّ والاجتماعيّ عند الكثير من المشاركين الشّباب. وبعد سؤاله عن سبب الانشقاق داخل صفوف الحراك ككلٍّ في مختلف حملاته، قال: "إنّ طريقة تعامل "طلعت ريحتكم" مع باقي الحملات لم تكن على قدرٍ كافٍ من التّعاون كونهم كانوا السّبّاقين إلى الحراك، فبنظرهم قيادة الحراك من حقّهم." وأخيرًا، علّق على ما سمّاه "شيطنة العمل السّياسيّ": "شو يعني كلّن يعني كلّن...وأين البديل الّذي يقدّمه الحراك إذًا؟ لقد فشلت طلعت ريحتكم في استغلال المواقف في بعض الأحيان بسبب أحكامها المسبقة، فقد كان يمكن مثلًا المضيّ بخطّة شهيّب بطريقةٍ ما، ممّا كان من شأنه أن يخوّلهم نيل المديح بدل لوم النّاس لهم على عرقلتهم أيّة حلول." ولكنّ نصّور يؤكّد على ضرورة الإنصاف في النّقد البنّاء، فهؤلاء الشّباب علت أصواتهم في حين لم ينطق أحد. وإنّ غرض هذا النّقد -وهذا المقال على أيّ حال- لا النّقد البحت، وإنّما النّقد البنّاء الهادف.
 وإن كانت تلك نقاط ضعف الحراك، فكيف يمكن أن يثمر أيّ حراكٍ في المستقبل؟ يقول نصّور في هذا السّياق: "على أيّ مجموعة جدّيّةٍ تهدف إلى التّغيير أن تتبنّى موضوع التّعليم، وذلك بالقيام بدراسةٍ حول كيفيّة تغيير المنهج من خلال التّعاقد مع مدارس أو حتّى مع وزارة التّربية بالضّغط أو بتشكيل مجموعات ضغطٍ لفرض بعض الموادّ أو مادّةٍ معيّنةٍ تتعلّق بالتّوعية ضدّ الفساد والتّوعية الوطنيّة للتّفكير النّقديّ. أو يمكن مثلًا خلق حلقات موازيةٍ للمدارس تُعنى بهذه المواضيع". وتطرّق نصّور إلى تجربته الخاصّة في التّعليم فتابع: "لا يمكننا الحديث في السّياسة في المدارس، وإنّما في تشجيع الفكر النّقديّ لدى التّلاميذ وتحفيزهم على التّحصيل الثّقافيّ بطريقة مبتكرةٍ من شأنها إحداث تغيير... ولكلٍّ طريقته في تحقيق هذه الأهداف، ومن هنا تكمن أهمّيّة تدريب المعلّمين، ولا سيّما الّذين يتعاملون مع التّلاميذ في أعمار صغيرة." ويضيف: "لا بدّ أن يكون الملفّ التّربويّ أساس الحراك بجانب الملفّ القانونيّ، فالحراك يبدأ  من المدارس. وإذا لم نغيّر في النّظّام التّربويّ اللّبنانيّ القائم على الحشو فلن نغيّر شيئًا، وستظهر أجيالٌ جديدةٌ لتقوم بتحرّكاتٍ قصيرة الأمد مثل هذه، لأن عقليّتها نسخةٌ عن عقليّة أبناء السّلطة."
أخيرًا، العمل السّياسيّ لا يقتصر على الأحزاب السّياسيّة والفعاليّات الاجتماعيّة، ولا يقتصر كذلك على القوى الخارجيّة المؤثّرة في سياسته المحلّيّة، وإنّما التّنظيم المدنيّ سياسة، والابتكار والنّقاشات والتّجمّعات والاتّفاقات الهادفة سياسة. لا يجوز اعتبار السّياسة موازيةً للصّفقات الفاسدة والاتّفاقات المتوارية خلف المنابر-على الرّغم من كونها وجهًا من وجوهها-، فكلّ ما هو معنيٌّ بالشّأن العامّ سياسة، وكلّ ما يخلق على أرض الواقع نتيجةٌ لتفاعل العوامل المحلّيّة والخارجيّة والضّغوطات الشّعبيّة على حدٍّ سواء. أمّا مقولة "أنا ما خصني بالسّياسة" فليست إلّا تجسيدًا لواقع الشّعب اللّبنانيّ الّذي اعتاد تلقّي مردود العمل السّياسيّ بجميع أوجهه  بدل المشاركة فيه، أوعلى الأقلّ التّأثير على إحداثيّاته.

 

تنشر المادة بالتعاون مع القسم العربي من  "جريدة أوتلوك" في "الجامعة الأميركية في بيروت". محتوى المادة يعبّر عن وجهة نظر "أوتلوك"، ولا يتحمّل "شباب السفير" أي مسؤولية عنها، ولا يتدّخل فيها شكلاً أو مضموناً

التسجيل في الموقع يتيح الاستفادة من كافة الخدمات الخاصة بالمشتركين
جريدة السفير السفير العربي فلسطين معلومات
جميع الحقوق محفوظة © 2021 السفيــر
إضافة تدوينة
العنوان
الحد الأقصى 60 حرف
النص
الحد الأقصى 8000 حرف
معلومات تفصيلية
تصنيفات
 
 
كلام الصورة
الحد الأقصى 150 حرف
إضافة تدوينة مصورة
 
العنوان
الحد الأقصى 60 حرف
شرح الصورة
الحد الأقصى 750 حرف
الحد الأقصى 7 صور
معلومات تفصيلية
تصنيفات
 
 
العنوان
الحد الأقصى 60 حرف
كلام الفيديو
الحد الأقصى 750 حرف
إضافة رابط فيديو
معلومات تفصيلية
تصنيفات
 
 
كلام الصورة
الحد الأقصى 150 حرف
المشاركة  
 
 
 
 
العنوان
الحد الأقصى 60 حرف
النص
الحد الأقصى 8000 حرف
معلومات تفصيلية
تصنيفات
 
 
كلام الصورة
الحد الأقصى 150 حرف
العنوان
الحد الأقصى 60 حرف
شرح الصورة
الحد الأقصى 750 حرف
معلومات تفصيلية
تصنيفات
 
 
العنوان
الحد الأقصى 60 حرف
شرح الرسم
الحد الأقصى 750 حرف
معلومات تفصيلية
تصنيفات
 
 
العنوان
الحد الأقصى 60 حرف
شرح الفيديو
الحد الأقصى 750 حرف
إضافة رابط فيديو
معلومات تفصيلية
تصنيفات
 
 
كلام الصورة
الحد الأقصى 150 حرف
العنوان
الحد الأقصى 60 حرف
شرح الأوديو
الحد الأقصى 750 حرف
إضافة رابط أوديو
معلومات تفصيلية
تصنيفات
 
 
كلام الصورة
الحد الأقصى 150 حرف
إضافة تدوينة
في مدونة
اتصل بالكاتب
الاسم الكامل
البريد الالكتروني
عنوان الرسالة
نص الرسالة
اتصل بنا
الاسم الكامل
البريد الالكتروني
جهة الاتصال
عنوان الرسالة
نص الرسالة
الاسم المستخدم
البريد الالكتروني
نص الرسالة
شروط استخدام الموقع وتصفّحه
المشاركة في الموقع
تعتمد سياسة موقع "شباب السفير" على التفاعل مع الزائر، ما يجعله صانع محتوى الموقع. ولذلك، فإن محتوى المساهمات يعبّر عن وجهات نظر أصحابها، بطبيعة الحال. ولا يتحمل موقع "شباب السفير" أي مسؤولية عن مضمون هذه المساهمات.. فهي من الشباب، وإليهم، والموقع هو الواسطة.
قواعد التسجيل والمشاركة
يحق لأي قارئ التسجيل في موقع "شباب السفير"، وفقاً لنظام عضوية وشروط واضح، يوافق عليه القارئ مسبقاً، لاكتساب صفة "مشترك"، ما يسمح له بنشر التعليقات، وبالمساهمة في الكتابة ونشر الصور والرسومات وملفات الفيديو والملفات الصوتية، وبالمشاركة في كافة خدمات الموقع الخاصة بالمشتركين.
عملية التسجيل مجانية، ولا تتطلب سوى تزويد الموقع ببعض البيانات العامة الإلزامية، وبعض البيانات الاختيارية.
لا تخضع المشاركات للتحرير أو التصحيح. وهي تنشر في فترة أقصاها 24 ساعة.
يحق لإدارة الموقع إلغاء أي مشاركة تخالف قواعد النشر وشروطه. ويحق لأي قارئ التبليغ عن مخالفة، أو الاستفسار عن مشاركة لم تنشر، أو تم حذفها إثر النشر.
لا يسمح أن تتضمن المشاركات (بمختلف أشكالها) أي شكل من أشكال التهديد أو الحض على الجريمة، أو الترويج لكراهية أفراد أو مجموعات بسبب العرق، أو الدين، أو المعتقد، أو الجندر، أو الجنسية، أو الفيزيولوجيا، أو الهوى الشخصي، ... ولا يسمح باستخدام الشتائم أو القدح والذم، أو التشهير أو التجريح الشخصي، بالكاتب أو بغيره من الأشخاص. كما لا يسمح بإرسال مشاركات تتضمن كلمات مهينة. ولا يسمح باستخدام أسماء مستعارة غير لائقة أو تضمن كلمات مهينة..
لا يسمح بنشر مساهمات تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص كان.
يوافق "المشترك" على النشر في الموقع من دون مقابل مادي، كما يوافق على شروط النشر.
جميع المشاركات المنشورة تعبر عن رأي مرسليها وليس عن رأي الموقع.
لإدارة الموقع الحق بتعليق عضوية مشترك في حال مخالفته قواعد النشر وشروطه، كما يحق لها إلغاء العضوية عند تكرار المخالفة.
شروط استخدام وتصفح الموقع والتعليق ورفع المسؤولية
VPN
إذا كنت تتصفح هذا الموقع (www.assafir.com) من خلال شبكة خاصة افتراضية (virtual private network أو VPN)، قد تظهر على صفحتك محتويات تتضمن إعلانات تختلف عن الإعلانات المنشورة فعلياً على موقع "شباب السفير".
إن جريدة "السفير" لا تتحمل أي مسؤولية عن محتوى هذه الإعلانات المنشورة دون معرفتها وموافقتها، ولا تتبنى مضمونها، وتحذر القراء من احتمال أن تتضمن هذه الاعلانات محتويات بذيئة ومسيئة للأخلاق العامة أو قد تعرّض القارئ لعمليات احتيال وغش.
ننصح قراءنا بتصفح موقع "شباب السفير" على الإنترنت من خارج الشبكات الخاصة الافتراضية (VPN).
الإعلانات على الموقع
نظهر إعلانات ترتبط باهتماماتك:
نبيع مساحات على الموقع الالكتروني إلى المعلنين. وغالباً ما تحتوي الإعلانات الناتجة على ملفات تعريف الارتباط. يستخدم المعلنون معلومات الاستعراض المجمعة من ملفات تعريف الارتباط هذه للمساعدة على عرض إعلانات أخرى قد تعنيك فيما تتصفح مواقعنا على الإنترنت. غالباً ما يُشار إلى ذلك بعبارة الإعلان السلوكي. يُعد الإعلان السلوكي طريقة لاستخدام المعلومات المتعلقة بنشاطك في استعراض الإنترنت، يتم جمعها باستخدام ملفات تعريف الارتباط بهدف وضعك مع مستخدمين آخرين ضمن مجموعات تتشارك اهتمام معين وعرض عليك إعلانات بالاستناد إلى تلك الاهتمامات.
مع أن بيانات الإعلان السلوكي التي يتم جمعها تستخدم نشاط الاستعراض لفهم اهتماماتك، تظل البيانات مجهولة الهوية ولا ترتبط بك كشخص حتى إن قمت بتسجيل الدخول إلى موقعنا على الإنترنت.
إن شركتنا، كما الشركات التي تعرض الإعلانات على مواقعنا، لا تبيع البيانات المجموعة من ملفات تعريف الارتباط إلى أي شركات أخرى.
من نحن
موقعٌ جديد، بتصميمٍ جديد، وخدماتٍ جديدة ستوضع في خدمتكم تباعاً. لكنّه في الوقت عينه امتدادٌ لملحق بدأ قبل أكثر من 17 عاماً، وتحديداً في 30 تمّوز 1998. في ذلك اليوم اشترى الزميل خالد صاغية عدد "السفير" من أمام باب الجامعة الأميركية حيث يدرس، ليفاجئ بأنّ المادة التي اقترحها على الراحل جوزيف سماحة، منشورة في صفحة تحمل اسم: "شباب". قال جوزيف لخالد الذي اتّصل به خجلاً ذلك اليوم: "خلص كان لازم أعمل هيك ما بقى فيك تتردد. الخميس الجاي في صفحة تانية بدّك تحضّرها".
وهكذا بدأت الحكاية. الخميس الأوّل تبعه خميسٌ آخر وآخر، والملحق الذي كان يصدر في صفحةٍ واحدة، صار يصدر في صفحتين. ومع الوقت تبدّل موعد صدوره من الخميس إلى الأربعاء. وتوالى على رئاسة تحرير الملحق والكتابة فيه شبّان وشابات هواة ومحترفين، تابع بعضهم العمل في الصحافة والإعلام، فيما انصرف آخرون إلى مشاغل أخرى، ومنها الأدب أو الرسم أو المسرح.. أو حتى السياسة.
لاحقاً، تبيّن أنّ أي رغبةٍ بالتواصل مع الشباب، ولا سيّما الطلاب، تغفل الجانب الإلكتروني لن تكون كافية. هكذا، بدأ العمل في العام 2009 على تحضير موقع خاص بـ"شباب"، منفصل عن موقع الجريدة الأم. وفي 24 آذار 2010، أطلق الموقع ليتيح تفاعلاً أكبر بين "شباب" وقرّاءه.
لكن، ومع التطوّر الكبير الذي طرأ على عالم الانترنت، برزت الحاجة إلى موقع جديد أكثر تماشياً مع التغيّرات الحاصلة. قبل الدخول في تفاصيل الموقع الجديدة، تجدر الإشارة إلى أنّ النسخة التي ترونها أمامكم اليوم هي نسخة تجريبية، نتوقع أن تجدوا فيها أخطاء عدّة، ولذلك من المهم أن تشاركونا بملاحظاتكم واقتراحاتكم لنواصل العمل على تطوير الموقع.
التسجيل
عليك
التسجيل
للاستفادة من كافة خدمات الموقع
حفظ التعديلات
الرجاء إدخال كلمة السر لإتمام العملية
تأكيد التسجيل
لقد تم التسجيل بنجاح
الرجاء تفعيل الحساب عبر البريد الالكتروني والتأكد من معلوماتك الشخصية لإتمام عملية التسجيل
تفعيل كلمة السر
لقد تم الإرسال بنجاح
الرجاء مراجعة البريد الإلكتروني لتعديل كلمة السر واتمام العملية
طلب اشتراك في مدونات شباب
نوع المدونة
اسم المدونة
تأكيد اسم المدونة*
*هذا الاسم سيظهر في جميع التدوينات ولا يمكن تعديله لاحقا
تعريف المدونة
حد أقصى 140 حرف
لاتمام عملية التسجيل يرجى التأكد من المعلومات التالية واستكمالها
البريد الالكتروني
يرجى إدخال بريد إلكتروني صحيح للتمكن من تفعيل الطلب والتواصل مع الموقع
بلد الإقامة
الجنسية
تاريخ الميلاد
إن جميع المعلومات الواردة في هذه الحقول إلزامية. والتسجيل بمعلومات خاطئة يعرّض المدونة للإيقاف
تسجيل الدخول
البريد الإلكتروني
كلمة السر
مستخدم جديد
حساب جديد
أو تسجيل الدخول عبر
معاينة
صفحة البيانات الشخصية
هذا الاسم غير قابل للتعديل،
اتصل بنا
لطلب التعديل
البريد الإلكتروني*
تأكيد البريد الإلكتروني
كلمة السر
تأكيد كلمة السر
البلد
المدينة
تاريخ الميلاد
الجنس
حقل العمل
صورة شمسية
*الرجاء تأكيد التعديل عبر مراجعة البريد الالكتروني الجديد
إسم المدونة
نص الرسالة
خطأ في الدخول
معلومات تسجيل الدخول خاطئة
الرجاء التأكيد من معلومات الدخول والمحاولة مجددا
مستخدم جديد
معلومات إلزامية
البريد الإلكتروني
تأكيد البريد الإلكتروني
كلمة السر
تأكيد كلمة السر
اسم المستخدم*
تأكيد اسم المستخدم
معلومات إضافية
البلد
المدينة
تاريخ الميلاد
الجنس
حقل العمل
صورة شمسية
* هذا الاسم سيظهر في جميع مشاركاتك، ولا يمكن تعديله لاحقا إلا بموافقة إدارة الموقع
الرجاء التأكد من بيانات التسجيل
معلومات إلزامية
البريد الإلكتروني
 
يمكن استخدام البريد اللالكتروني لاحقا لتسجيل الدخول إلى الموقع
كلمة السر
تأكيد كلمة السر
اسم المستخدم*
الرجاء التأكد من اختيار اسم المستخدم
هذا الاسم سيظهر في جميع مشاركاتك، ولا يمكن تعديله لاحقا إلا بموافقة إدارة الموقع
معلومات إضافية
البلد
المدينة
تاريخ الميلاد
الجنس
حقل العمل
صورة شمسية
 
كلمات البحث
بحث تفصيلي
إبحث في:
 
 
 
   
اسم الكاتب
من تاريخ
إلى تاريخ
إضافة لائحة جديدة
العنوان
الحد الأقصى 60 حرف
التعريف المرافق
الحد الأقصى 750 حرف
نسخة للطباعة
نسيت كلمة السر
الرجاء إدخال البريد الالكتروني
تعديل كلمة السر
كلمة سر جديدة
تأكيد كلمة السر
لقد اطلعت وأوافق على شروط الاستخدام
لقد اطلعت وأوافق على شروط الإستخدام
لقد اطلعت وأوافق على شروط الإستخدام
لقد اطلعت وأوافق على سياسة الخصوصية وشروط الاستخدام
أدخل الرقم الظاهر في الخانة
 
أدخل الرقم الظاهر في الخانة
أدخل الرقم الظاهر في الخانة
لقد اطلعت وأوافق على سياسة الخصوصية وشروط الإستخدام
أدخل الرقم الظاهر في الخانة
إضافة موضوع إلى لائحة قراءة
 
تمت الإضافة
عليك التسجيل للاستفادة من خدمات الموقع
تحديد هذه الصفحة كصفحة الدخول الرئيسية إلى الموقع
إلغاء تحديد صفحة الدخول
إعادة نشر المقال في مختارات المشتركين
إضافة المقال إلى قائمة المواضيع المفضلة
لقد أعدت نشر المقال مسبقاً
لقد أضفت المقال مسبقاً إلى اللائحة
متابعة مواضيع المشترك
التوقف عن متابعة مواضيع المشترك
متابعة مواضيع المشترك
التوقف عن متابعة مواضيع المشترك