رأيكم يهمنا
رأيكم يهمنا
المسرح الایراني تاریخه وتطوره
 

المسرح في ايران في عهد ماقبل الإسلام

المسرح له جذور تاريخية قديمة في تاريخ ايران الذي يتركز بشكل أساسي علی الادب والثقافة و الشعر .فقد أقيمت إحتفالات في ايران قبل الإسلام من المحتمل أن يكون قد نسي الكثير منها لكن من المؤكد أنها تتمتع بطابع مسرحي مثل مراسيم التعزية لسياوش البطل الاسطوري الايراني . أما المسارح في ايران القديمة فكانت تقام في الساحات العامة  عادة لأن العرض في مكان مغلق كان يصعب بسبب الضعف في التقنيات الضوئية . وتثبت الحفريات الأثرية وجود مسارح في همدان و كرمان منذ القرن الرابع قبل الميلاد ، إستخدمها الممثلون المرافقون للإسكندر المقدوني ، في تقديم إحتفالات و عروض مسرحية . و من هنا لايستغرب وجود المسارح في ايران القديمة علی الطريقة اليونانية .

التعزية في ايران اختصارا

تروي التعزية قصة استهشاد الإمام الحسين عليه السلام في قضية كربلا(واقعة الطف) في صيغة مسرحية قصدا لجذب تعاطف المشاهدين و تضامنهم مع سيدنا الحسين عليه السلام.تعد التعازي اشهر الآثار الدرامية الاولی للفرس بل يمكن ان نسميها أولی ترجديات ايران المسرحية.يعتبر مسرح التعزية من الأركان و العلامات المميزة للمسرح الايراني علی مر العصور حيث يجمع الی الفن المتميز جانب الإلتزام و من ثم فهو يلقي إقبالا مؤيدا من الجهور .يستعرض مسرح  التعزية في الميادين والشوارع و يبدأ مراسيم التعزية في يوم الثامن من شهر المحرم فيجتمع الناس في خيمة عظيمة مترامية الأرجاء و قد لبسوا السواد و تعطلوا كل زينة و عندما يعتلي المنشد خشبة المسرح و يبدأ في قراءة  قصة استشهاد الحسين بصوت رخيم رقيق يلق الخشوع في القلوب و يستقطر الدموع من العيون ....

مسرح التعزية  له ابعاد كبيرة في عملية تثقيف الايرانيين و العراقيين التي تتطلب مجالا واسعا للتشريح نقوم به في مقال مستقل آخر.

بدايات المسرح الايراني

يعود تاريخ المسرح ذو طابع الاوروبي في ايران إلی أواسط القرن ال19 عندما عاد بعض الخريجين الموفدين الی ايران ، الذين درسوا في أوروبا ، و الذين أطلعوا علی الادب المسرحي هناك ،و عملوا علی ترجمة الكثير من المسرحيات الاوروبية إلی اللغة الفارسية ؛ مثل مسرحيات موليير و شكسبير و آخرين.

منذ إنشاء جامعة دارالفنون بطهران عام 1851 تم بناء قاعة مسرح ضمن هذا البناء التي يستخدمونها الطلاب بإهتمام لومير مدرس الموسيقا بدار الفنون لتقديم عروض خاصة و كان من الصعب عرض مسرحيات نقدية أو إجتماعية  فيها. إهتمام هؤلاء الطلاب بالمسرح و محاولاتهم لترجمة بعض المسرحيات بالفارسية   و ظهور مسرحيين آخرين مثل ميرزا فتحعلي أخوند زاده كانا من اسباب إزدياد الأقبال العام الی المسرح في السنوات التالية   كان ميرزا فتحعلي آخوندزاده رائد الكتابة المسرحية واقعا في ايران و مع أنه كان يتأثر بموليير الكاتب المسرحي الفرنسي ،لم يبقی في الدائرة التقليدية بل أضاف إلی مسرحياته سجايا البشر من الحرية و الاستقلالية . واشتهر أخوند زاده (بموليير الشرق و غوغول قوقاز و موليير أذربايجان ) .تكون المسرح الأهلي عام 1913 م أما في عشرينات وثلاثينات القرن الماضي تم تأسيس "تئاتر ملي " ( المسرح القومي )بجهود السيد عبدالكريم خان محقق الدولة و السيد علي نصر و يعد الأخير رائد المسرح الايراني الحديث . و بعد عدة سنوات قام" نصر " بتكوين فرقة ايران الكوميدية (كوميديا ايران) .

المسرح الايراني في عهد ماقبل الثورة الإسلامية

لقد شهد المسرح و الكتابة المسرحية الضعف في عهد رضا شاه البهلوي بسبب ضغط الحكومة علی المثقفين و متنوري الفكر و منعهم من المشاركة في أية اجتماعات خوفا من الحركة التنويرية في البلاد .و بالتالي منع الفرق المسرحية من عرض مسرحيات نقدية . مع مرور سنوات و مع جهود المسرحيين الايرانيين لإرتقاء مستويات اعمالهم  تحرك المسرح الايراني نحو الأمام ولوحظ بعض التقدم في الإخراج و التكنيك المسرحي لذا فإن هذه الحقبة تسمی (عصر خشبة المسرح) حيث عرضت مسرحيات قيمة عدة في تلك المرحلة. و في أوائل الخمسينات ظهرت مسرحية "بلبل سركشته" (بلبل حيران) التي كتب نصها الأستاذ علي نصيريان و أحرزت علی الجائزة الأولی في مسابقة الكتابة المسرحية لعام 1956 م و بجهود فرقة "كروه هنر ملي "( فرقة الفن القومي ) عُرضت علی خشبة المسرح عام 1958 م . منذ بداية 1962 م بدأ الأستاذ غلامحسين ساعدي (جوهر مراد) الكتابة المسرحية ،و كان لساعدي ايضا تجربة في الكتابة القصصية و استطاع أن يُدخل مسائل متنوعة إلی الكتابة المسرحية الايرانية في فضاء واقعي و من الناحية الفنية ايضا إكتسبت آثاره كمالا خاصا تزامنا مع بعض الوجوه المسرحية العالمية مثل "برتولت برشت " و"ابسن" الذي كان قدترجم إلی الفارسية . و الی جانب  الاستاذ ساعدي يجب ان نذكر أعلام المسرح الايراني الذين ساعدوا علی نهضة المسرح الايراني مثل الاساتذة أكبر رادي و غريغور يقيكيان و بهرام بيضايي و آخرين في العهد  الذي كان يعارض الشعب أغراض الحكومة الملكية شيئا فشيئا مطالبا بالتغييرفي الشئون البلاد .

المسرح الايراني في عهد جمهورية ايران الاسلامية

بفعل التطورات السياسية و التغييرات الثقافية ، شهدت الكتابة المسرحية في ايران بعد الثورة الإسلامية صعودا و انحدارا كبيرين . فتطرقت المسرحيات إلی إنتقادات للمعضلات الإجتماعية و الفردية و التي تعالج الحياة اليومية بقلقها و أمنها و مخاوفها و آمالها و من حيث المضمون ، فقد تحولت العلاقات الإنسانية العميقة و الخالدة كالحب و التعاطف إلی مفاهيم إجتماعية ، و تميزت المسرحيات بالواقعية و الحماس .

و يمكن إختصار الكتابة المسرحية بعد الثورة الإسلامية علی ثلاثة مراحل :

الأول :  بدايات الثورة إلی الثمانينات من القرن ال20 عصر البحث في الذات. في هذه المرحلة تغيرت مضامين المسرحيات و مفاهيمها و لقد حاول الكتاب المسرحيون أن يقارنوا الوضع السائد سياسيا و اقتصاديا و ثقافيا في زمن الشاه مع حقبة مابعد إنتصار الثورة الإسلامية .و كذلك حاول الكاتب المسرحي الايراني أن يحتفظ بهوية الفردية والإجتماعية  و يطور أفكار القارئ و يرتقی به فكريا و ثقافيا و يسعی الی تنمية وعي الناس و ثقافتهم .

الثاني: عصر الحرب المفروضة (الدفاع المقدس) :

عُرضت في هذه المرحلة مسرحيات كانت تصوّر أيام الحرب المفروضة العراقية –الايرانية التي استغرقت 8 سنوات ، ومصائب و تضحيات الشعب الايراني فيها .كانت الإيمان بالرب و التقدير عن الشهداء من العلامات البارزة  في المسرحيات لهذا العصر.

و الثالث:أوائل القرن ال21 ميلاديا عصر ذروة العلاقة مع المخاطب:

في هذا العصر اصبحت الفرق المسرحية كثيرة ، ففاقت عددها مائتين داخل ايران و أصبحت تنشط في إطار مراكز فنية و ثقافية حكومية أو شبه حكومية أو  غيرحكومية

.أما علی الصعيد الأنشطة المسرحية ،تقام مهرجانات علی مدار السنة ، و علی كل مستويات :الوطني و الدولي و وصل عدد المهرجانات المسرحية إلی خمسة عشر مهرجانا من أهمها مهرجان "فجر" الدولي و المهرجان الوطني للمسرح الرضوي موضوعها حياة الإمام الرضا بأبعادها المختلفة .و لم ينحصر المسرح الديني ايراني في قصص الأنبياء والأولياء و التقاليد الدينية و عروض التعزية بل تجاوز ذلك و دخل إلی حياة الناس اليومية ،و إستلهم منهم افكارا ليدخلها في المسرح و يعرضها علی المشاهدين و من اجل إيجاد حلول لمشكلات تطرحها المسرحيات.

و مايزال يستمر تحرك المسرح الايراني الی القادم .هكذا ننهي المقال آملين التوفيق و الصحة لكم.

مصادر:

الأهرام اليومي  

موقع المستشارية الثقافية الايرانية –التونس

مجلة جامعة تشرين للبحوث و الدراسات العلمية

موسوعة موضوع mawdoo3.com.www

التحقيق و الإعداد:حسام مين باشي

ا

 

لوائح القراءة
التسجيل في الموقع يتيح الاستفادة من كافة الخدمات الخاصة بالمشتركين
جريدة السفير السفير العربي فلسطين معلومات
جميع الحقوق محفوظة © 2019 السفيــر
إضافة تدوينة
العنوان
الحد الأقصى 60 حرف
النص
الحد الأقصى 8000 حرف
معلومات تفصيلية
تصنيفات
 
 
كلام الصورة
الحد الأقصى 150 حرف
إضافة تدوينة مصورة
 
العنوان
الحد الأقصى 60 حرف
شرح الصورة
الحد الأقصى 750 حرف
الحد الأقصى 7 صور
معلومات تفصيلية
تصنيفات
 
 
العنوان
الحد الأقصى 60 حرف
كلام الفيديو
الحد الأقصى 750 حرف
إضافة رابط فيديو
معلومات تفصيلية
تصنيفات
 
 
كلام الصورة
الحد الأقصى 150 حرف
المشاركة  
 
 
 
 
العنوان
الحد الأقصى 60 حرف
النص
الحد الأقصى 8000 حرف
معلومات تفصيلية
تصنيفات
 
 
كلام الصورة
الحد الأقصى 150 حرف
العنوان
الحد الأقصى 60 حرف
شرح الصورة
الحد الأقصى 750 حرف
معلومات تفصيلية
تصنيفات
 
 
العنوان
الحد الأقصى 60 حرف
شرح الرسم
الحد الأقصى 750 حرف
معلومات تفصيلية
تصنيفات
 
 
العنوان
الحد الأقصى 60 حرف
شرح الفيديو
الحد الأقصى 750 حرف
إضافة رابط فيديو
معلومات تفصيلية
تصنيفات
 
 
كلام الصورة
الحد الأقصى 150 حرف
العنوان
الحد الأقصى 60 حرف
شرح الأوديو
الحد الأقصى 750 حرف
إضافة رابط أوديو
معلومات تفصيلية
تصنيفات
 
 
كلام الصورة
الحد الأقصى 150 حرف
إضافة تدوينة
في مدونة
اتصل بالكاتب
الاسم الكامل
البريد الالكتروني
عنوان الرسالة
نص الرسالة
اتصل بنا
الاسم الكامل
البريد الالكتروني
جهة الاتصال
عنوان الرسالة
نص الرسالة
الاسم المستخدم
البريد الالكتروني
نص الرسالة
شروط استخدام الموقع وتصفّحه
المشاركة في الموقع
تعتمد سياسة موقع "شباب السفير" على التفاعل مع الزائر، ما يجعله صانع محتوى الموقع. ولذلك، فإن محتوى المساهمات يعبّر عن وجهات نظر أصحابها، بطبيعة الحال. ولا يتحمل موقع "شباب السفير" أي مسؤولية عن مضمون هذه المساهمات.. فهي من الشباب، وإليهم، والموقع هو الواسطة.
قواعد التسجيل والمشاركة
يحق لأي قارئ التسجيل في موقع "شباب السفير"، وفقاً لنظام عضوية وشروط واضح، يوافق عليه القارئ مسبقاً، لاكتساب صفة "مشترك"، ما يسمح له بنشر التعليقات، وبالمساهمة في الكتابة ونشر الصور والرسومات وملفات الفيديو والملفات الصوتية، وبالمشاركة في كافة خدمات الموقع الخاصة بالمشتركين.
عملية التسجيل مجانية، ولا تتطلب سوى تزويد الموقع ببعض البيانات العامة الإلزامية، وبعض البيانات الاختيارية.
لا تخضع المشاركات للتحرير أو التصحيح. وهي تنشر في فترة أقصاها 24 ساعة.
يحق لإدارة الموقع إلغاء أي مشاركة تخالف قواعد النشر وشروطه. ويحق لأي قارئ التبليغ عن مخالفة، أو الاستفسار عن مشاركة لم تنشر، أو تم حذفها إثر النشر.
لا يسمح أن تتضمن المشاركات (بمختلف أشكالها) أي شكل من أشكال التهديد أو الحض على الجريمة، أو الترويج لكراهية أفراد أو مجموعات بسبب العرق، أو الدين، أو المعتقد، أو الجندر، أو الجنسية، أو الفيزيولوجيا، أو الهوى الشخصي، ... ولا يسمح باستخدام الشتائم أو القدح والذم، أو التشهير أو التجريح الشخصي، بالكاتب أو بغيره من الأشخاص. كما لا يسمح بإرسال مشاركات تتضمن كلمات مهينة. ولا يسمح باستخدام أسماء مستعارة غير لائقة أو تضمن كلمات مهينة..
لا يسمح بنشر مساهمات تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص كان.
يوافق "المشترك" على النشر في الموقع من دون مقابل مادي، كما يوافق على شروط النشر.
جميع المشاركات المنشورة تعبر عن رأي مرسليها وليس عن رأي الموقع.
لإدارة الموقع الحق بتعليق عضوية مشترك في حال مخالفته قواعد النشر وشروطه، كما يحق لها إلغاء العضوية عند تكرار المخالفة.
شروط استخدام وتصفح الموقع والتعليق ورفع المسؤولية
VPN
إذا كنت تتصفح هذا الموقع (www.assafir.com) من خلال شبكة خاصة افتراضية (virtual private network أو VPN)، قد تظهر على صفحتك محتويات تتضمن إعلانات تختلف عن الإعلانات المنشورة فعلياً على موقع "شباب السفير".
إن جريدة "السفير" لا تتحمل أي مسؤولية عن محتوى هذه الإعلانات المنشورة دون معرفتها وموافقتها، ولا تتبنى مضمونها، وتحذر القراء من احتمال أن تتضمن هذه الاعلانات محتويات بذيئة ومسيئة للأخلاق العامة أو قد تعرّض القارئ لعمليات احتيال وغش.
ننصح قراءنا بتصفح موقع "شباب السفير" على الإنترنت من خارج الشبكات الخاصة الافتراضية (VPN).
الإعلانات على الموقع
نظهر إعلانات ترتبط باهتماماتك:
نبيع مساحات على الموقع الالكتروني إلى المعلنين. وغالباً ما تحتوي الإعلانات الناتجة على ملفات تعريف الارتباط. يستخدم المعلنون معلومات الاستعراض المجمعة من ملفات تعريف الارتباط هذه للمساعدة على عرض إعلانات أخرى قد تعنيك فيما تتصفح مواقعنا على الإنترنت. غالباً ما يُشار إلى ذلك بعبارة الإعلان السلوكي. يُعد الإعلان السلوكي طريقة لاستخدام المعلومات المتعلقة بنشاطك في استعراض الإنترنت، يتم جمعها باستخدام ملفات تعريف الارتباط بهدف وضعك مع مستخدمين آخرين ضمن مجموعات تتشارك اهتمام معين وعرض عليك إعلانات بالاستناد إلى تلك الاهتمامات.
مع أن بيانات الإعلان السلوكي التي يتم جمعها تستخدم نشاط الاستعراض لفهم اهتماماتك، تظل البيانات مجهولة الهوية ولا ترتبط بك كشخص حتى إن قمت بتسجيل الدخول إلى موقعنا على الإنترنت.
إن شركتنا، كما الشركات التي تعرض الإعلانات على مواقعنا، لا تبيع البيانات المجموعة من ملفات تعريف الارتباط إلى أي شركات أخرى.
من نحن
موقعٌ جديد، بتصميمٍ جديد، وخدماتٍ جديدة ستوضع في خدمتكم تباعاً. لكنّه في الوقت عينه امتدادٌ لملحق بدأ قبل أكثر من 17 عاماً، وتحديداً في 30 تمّوز 1998. في ذلك اليوم اشترى الزميل خالد صاغية عدد "السفير" من أمام باب الجامعة الأميركية حيث يدرس، ليفاجئ بأنّ المادة التي اقترحها على الراحل جوزيف سماحة، منشورة في صفحة تحمل اسم: "شباب". قال جوزيف لخالد الذي اتّصل به خجلاً ذلك اليوم: "خلص كان لازم أعمل هيك ما بقى فيك تتردد. الخميس الجاي في صفحة تانية بدّك تحضّرها".
وهكذا بدأت الحكاية. الخميس الأوّل تبعه خميسٌ آخر وآخر، والملحق الذي كان يصدر في صفحةٍ واحدة، صار يصدر في صفحتين. ومع الوقت تبدّل موعد صدوره من الخميس إلى الأربعاء. وتوالى على رئاسة تحرير الملحق والكتابة فيه شبّان وشابات هواة ومحترفين، تابع بعضهم العمل في الصحافة والإعلام، فيما انصرف آخرون إلى مشاغل أخرى، ومنها الأدب أو الرسم أو المسرح.. أو حتى السياسة.
لاحقاً، تبيّن أنّ أي رغبةٍ بالتواصل مع الشباب، ولا سيّما الطلاب، تغفل الجانب الإلكتروني لن تكون كافية. هكذا، بدأ العمل في العام 2009 على تحضير موقع خاص بـ"شباب"، منفصل عن موقع الجريدة الأم. وفي 24 آذار 2010، أطلق الموقع ليتيح تفاعلاً أكبر بين "شباب" وقرّاءه.
لكن، ومع التطوّر الكبير الذي طرأ على عالم الانترنت، برزت الحاجة إلى موقع جديد أكثر تماشياً مع التغيّرات الحاصلة. قبل الدخول في تفاصيل الموقع الجديدة، تجدر الإشارة إلى أنّ النسخة التي ترونها أمامكم اليوم هي نسخة تجريبية، نتوقع أن تجدوا فيها أخطاء عدّة، ولذلك من المهم أن تشاركونا بملاحظاتكم واقتراحاتكم لنواصل العمل على تطوير الموقع.
التسجيل
عليك
التسجيل
للاستفادة من كافة خدمات الموقع
حفظ التعديلات
الرجاء إدخال كلمة السر لإتمام العملية
تأكيد التسجيل
لقد تم التسجيل بنجاح
الرجاء تفعيل الحساب عبر البريد الالكتروني والتأكد من معلوماتك الشخصية لإتمام عملية التسجيل
تفعيل كلمة السر
لقد تم الإرسال بنجاح
الرجاء مراجعة البريد الإلكتروني لتعديل كلمة السر واتمام العملية
طلب اشتراك في مدونات شباب
نوع المدونة
اسم المدونة
تأكيد اسم المدونة*
*هذا الاسم سيظهر في جميع التدوينات ولا يمكن تعديله لاحقا
تعريف المدونة
حد أقصى 140 حرف
لاتمام عملية التسجيل يرجى التأكد من المعلومات التالية واستكمالها
البريد الالكتروني
يرجى إدخال بريد إلكتروني صحيح للتمكن من تفعيل الطلب والتواصل مع الموقع
بلد الإقامة
الجنسية
تاريخ الميلاد
إن جميع المعلومات الواردة في هذه الحقول إلزامية. والتسجيل بمعلومات خاطئة يعرّض المدونة للإيقاف
تسجيل الدخول
البريد الإلكتروني
كلمة السر
مستخدم جديد
حساب جديد
أو تسجيل الدخول عبر
معاينة
صفحة البيانات الشخصية
هذا الاسم غير قابل للتعديل،
اتصل بنا
لطلب التعديل
البريد الإلكتروني*
تأكيد البريد الإلكتروني
كلمة السر
تأكيد كلمة السر
البلد
المدينة
تاريخ الميلاد
الجنس
حقل العمل
صورة شمسية
*الرجاء تأكيد التعديل عبر مراجعة البريد الالكتروني الجديد
إسم المدونة
نص الرسالة
خطأ في الدخول
معلومات تسجيل الدخول خاطئة
الرجاء التأكيد من معلومات الدخول والمحاولة مجددا
مستخدم جديد
معلومات إلزامية
البريد الإلكتروني
تأكيد البريد الإلكتروني
كلمة السر
تأكيد كلمة السر
اسم المستخدم*
تأكيد اسم المستخدم
معلومات إضافية
البلد
المدينة
تاريخ الميلاد
الجنس
حقل العمل
صورة شمسية
* هذا الاسم سيظهر في جميع مشاركاتك، ولا يمكن تعديله لاحقا إلا بموافقة إدارة الموقع
الرجاء التأكد من بيانات التسجيل
معلومات إلزامية
البريد الإلكتروني
 
يمكن استخدام البريد اللالكتروني لاحقا لتسجيل الدخول إلى الموقع
كلمة السر
تأكيد كلمة السر
اسم المستخدم*
الرجاء التأكد من اختيار اسم المستخدم
هذا الاسم سيظهر في جميع مشاركاتك، ولا يمكن تعديله لاحقا إلا بموافقة إدارة الموقع
معلومات إضافية
البلد
المدينة
تاريخ الميلاد
الجنس
حقل العمل
صورة شمسية
 
كلمات البحث
بحث تفصيلي
إبحث في:
 
 
 
   
اسم الكاتب
من تاريخ
إلى تاريخ
إضافة لائحة جديدة
العنوان
الحد الأقصى 60 حرف
التعريف المرافق
الحد الأقصى 750 حرف
نسخة للطباعة
نسيت كلمة السر
الرجاء إدخال البريد الالكتروني
تعديل كلمة السر
كلمة سر جديدة
تأكيد كلمة السر
لقد اطلعت وأوافق على شروط الاستخدام
لقد اطلعت وأوافق على شروط الإستخدام
لقد اطلعت وأوافق على شروط الإستخدام
لقد اطلعت وأوافق على سياسة الخصوصية وشروط الاستخدام
أدخل الرقم الظاهر في الخانة
 
أدخل الرقم الظاهر في الخانة
أدخل الرقم الظاهر في الخانة
لقد اطلعت وأوافق على سياسة الخصوصية وشروط الإستخدام
أدخل الرقم الظاهر في الخانة
إضافة موضوع إلى لائحة قراءة
 
تمت الإضافة
عليك التسجيل للاستفادة من خدمات الموقع
تحديد هذه الصفحة كصفحة الدخول الرئيسية إلى الموقع
إلغاء تحديد صفحة الدخول
إعادة نشر المقال في مختارات المشتركين
إضافة المقال إلى قائمة المواضيع المفضلة
لقد أعدت نشر المقال مسبقاً
لقد أضفت المقال مسبقاً إلى اللائحة
متابعة مواضيع المشترك
التوقف عن متابعة مواضيع المشترك
متابعة مواضيع المشترك
التوقف عن متابعة مواضيع المشترك