رأيكم يهمنا
رأيكم يهمنا
ملامح ولادة عابرة
 
إلى جدّي الذي «في السماء» كما قال أصغر أحفاده

الملمح الأول:
يتوقف السائق بعد إطلاق العنان لبوق الباص الذي يشقّ الطريق الترابية الوحيدة التي تربط القرية النائية بالطريق العامة الموصلة إلى بيروت.
- لا أملك مالاً للسفر، هل تأخذ مكانها سلّة البيض هذه؟ سألت الأم السائق.
- كم نفرا أنتم؟
- هذا الفتى بمفرده.
- حسناً، هيا اصعد يا فتى.
استعجلت الأم ولدها بالصعود، قبل أن تهمّ بتقبيله وتلقي في حجره صرّة صغيرة تحوي بعض الطعام. صعد الفتى درجتين ثم استوى على احد مقاعد الباص المزدحم بالركاب. راحت العجلات الضخمة تنهب الأرض، تماماً كعينيه وهما تنظران إلى بيته الذي أخذ يتصاغر كلما ابتعد.

الملمح الثاني:
سخونة الإسفلت تذيب قدميه الحافيتين. هذا ما شعر به في تنقله قافزاً في الشوارع وبين السيارات والمارة، بائعاً الصحف والجرائد المكدسة فوق كتفه. إسفلت المدينة لا يرحم الحفاة. حرّ التراب في القرية أخف وطأة على أقدام من لا يملكون ثمن خُفٍّ أو حذاء. لكنه باقٍ هنا في المدينة للاسترزاق، ما دام في القدمين لحم يحتمل.

الملمح الثالث:
لا أمل في أن يعود التيار الكهربائي قريباً. تهرع الصبية وتطلب إلى أحد الجالسين تشغيل الموّلد استثنائياً، كي لا تفوح رائحة الجسد المسجى داخل جسم حديدي مستطيل صنع على شكل تابوت، يقال له برّاد. كيف يعقل لجسد عانق الشمس طويلاً، أن يضحي مضطراً لوضعه داخل براد حتى يصمد أكثر؟

الملمح الرابع:
لم يعد السكن مريحاً في تلك الغرفة الوحيدة والمجاورة لغرف أخرى، والتي يتشارك شاغلوها دورة المياه نفسها بعدما تزوج وأخذت عائلته تكبر. كان عليه البحث عن بديل قريب من مكان عمله. لا بأس بدفع مئة وخمسين ليرة إيجار بيت محترم من أصل دخل يبلغ مئتي ليرة. العائلة ما زالت تكبر وهو ما يزال مقتنعاً بأن البيت رحبٌ كفاية ليحتضن عائلة شقيقه ثم ابنته البكر التي تزوجت لتوّها.

الملمح الخامس:
الطيران الحربي الإسرائيلي يقصف القرى المحاذية وينثر القنابل المضيئة في سماء القرية. يشبك يديه أسفل ظهره ويروح يمشي ذهاباً وإياباً. «تخاف أن يقصف البيت يا أبي ويضيع كدّك سدىً»، قالت له ابنته. أومأ برأسه إيجاباً ثم أفصح «كأنك تسكنين قلبي يا ابنتي. نعم، إني أخاف أن يذهب شقاء عمري بلمحة بصر».

الملمح السادس:
الأبناء والأحفاد يتحلقون من حوله في ظهيرة عيد الفطر، وذلك بعد وجبة غداء لذيذة أعدّت جلّها زوجة إبنه التي ما انفك يثني على براعتها في الطهو. يخبرهم قصصه التي وإن كررها حتى حفظها هؤلاء عن ظهر قلب، فإنهم لم يملوا سماعها يوماً. كان يجيد إعادة سرد القصص بأسلوب مختلف ومشوّق في كل مرّة.

الملمح السابع:
الأبناء والأحفاد أنفسهم يتحلّقون حول ذلك الجسم الحديدي على شكل تابوت والمسمّى «برّاداً». لا يملك الجسد المطروح بداخله القدرة على الاستيقاظ من النوم، وبالتالي فإنهم لن يكونوا على موعد قريب مع سماع القصص ذاتها. لن يزعجوه هذه المرّة ويلحوا عليه. يبدو أنه خلد إلى نوم عميق بعد تعب سنين.

الملمح الثامن:
كوب ساخن من الزهورات يستقر فوق حافة الشرفة المظللة بالياسمين، وإلى جانبه مذياع قديم يصدح بصوت جورج جرداق. يرهف الرجل السمع ثم يضحك مراراً. يُقرع جرس الكنيسة الرابضة أعلى الجبل المقابل مصحوباً بزقزقات العصافير التي تحّط وتطير على الأشجار المحيطة بالمنزل. هكذا يستيقظ ضيوفه واحدا تلو الآخر.

الملمح التاسع:
الشرفة جرداء إلا من عكّاز قديم موحل عند أسفله، وكذلك شجرة الياسمين فإنها غابت قسراً. إلا أن الأشجار ما زالت مكانها. لقد بدا حينها أنها اتسعت للعصافير لترسل زقزقاتها أكثر من أي وقت مضى. جرس الكنيسة لم يقرع، لكن مطراً خفيفاً تساقط معانقاً البيت والحديقة. «من لا يعشق الأرض وترابها يمت غريباً»، حدّث حفيده ذات صباح شاكياً عجزه عن الاهتمام بأرضه لكبر سنّه حتى أوكلها إلى غرباء.

الملمح العاشر:
طالما غضب على حفيده لتدخينه السجائر داخل المنزل. كانت رائحتها تشعره بالاختناق. لم يتوقف عن الإفصاح عن حاجته للهواء والمزيد من الهواء. تمضية فصل الشتاء في منزله البيروتي كانت تشعره بالاختناق. «ما هذا السجن؟ ردّوني إلى القرية». بيروت مكان عمل فحسب!

الملمح الحادي عشر:
«خذوني إلى بيتي» يتوسل إلى ابنته الكبرى. «أنت في بيتك يا أبي»، تجيبه. «لا، خذوني إلى بيتي. هناك أشخاص يقفون بالقرب منا. اطلبي منهم الرحيل»، يردف.
الجسد داخل التابوت. المرأة الثمانينية تحادثه قليلاً قبل المغادرة. الجسد يخرج من البيت. يوارى الجسد في الثرى ويكشف عن فمٍ وأنفٍ كمّما بلاصق أسود عريض. السرير فارغ وإلى جانبه في الدرج نظاراتان وبعض العقاقير والعطور ودفتر صغير دونت عليه أبيات من الشعر. قبل وقت قليل أو مديد كان ثمة رجل يرقد هنا، حرّر كتفيه من أوزار السنين الثمانين، قبل أن يفتح فمه واسعاً طمعاً بهواء أكثر، ويمضي.
التسجيل في الموقع يتيح الاستفادة من كافة الخدمات الخاصة بالمشتركين
جريدة السفير السفير العربي فلسطين معلومات
جميع الحقوق محفوظة © 2020 السفيــر
إضافة تدوينة
العنوان
الحد الأقصى 60 حرف
النص
الحد الأقصى 8000 حرف
معلومات تفصيلية
تصنيفات
 
 
كلام الصورة
الحد الأقصى 150 حرف
إضافة تدوينة مصورة
 
العنوان
الحد الأقصى 60 حرف
شرح الصورة
الحد الأقصى 750 حرف
الحد الأقصى 7 صور
معلومات تفصيلية
تصنيفات
 
 
العنوان
الحد الأقصى 60 حرف
كلام الفيديو
الحد الأقصى 750 حرف
إضافة رابط فيديو
معلومات تفصيلية
تصنيفات
 
 
كلام الصورة
الحد الأقصى 150 حرف
المشاركة  
 
 
 
 
العنوان
الحد الأقصى 60 حرف
النص
الحد الأقصى 8000 حرف
معلومات تفصيلية
تصنيفات
 
 
كلام الصورة
الحد الأقصى 150 حرف
العنوان
الحد الأقصى 60 حرف
شرح الصورة
الحد الأقصى 750 حرف
معلومات تفصيلية
تصنيفات
 
 
العنوان
الحد الأقصى 60 حرف
شرح الرسم
الحد الأقصى 750 حرف
معلومات تفصيلية
تصنيفات
 
 
العنوان
الحد الأقصى 60 حرف
شرح الفيديو
الحد الأقصى 750 حرف
إضافة رابط فيديو
معلومات تفصيلية
تصنيفات
 
 
كلام الصورة
الحد الأقصى 150 حرف
العنوان
الحد الأقصى 60 حرف
شرح الأوديو
الحد الأقصى 750 حرف
إضافة رابط أوديو
معلومات تفصيلية
تصنيفات
 
 
كلام الصورة
الحد الأقصى 150 حرف
إضافة تدوينة
في مدونة
اتصل بالكاتب
الاسم الكامل
البريد الالكتروني
عنوان الرسالة
نص الرسالة
اتصل بنا
الاسم الكامل
البريد الالكتروني
جهة الاتصال
عنوان الرسالة
نص الرسالة
الاسم المستخدم
البريد الالكتروني
نص الرسالة
شروط استخدام الموقع وتصفّحه
المشاركة في الموقع
تعتمد سياسة موقع "شباب السفير" على التفاعل مع الزائر، ما يجعله صانع محتوى الموقع. ولذلك، فإن محتوى المساهمات يعبّر عن وجهات نظر أصحابها، بطبيعة الحال. ولا يتحمل موقع "شباب السفير" أي مسؤولية عن مضمون هذه المساهمات.. فهي من الشباب، وإليهم، والموقع هو الواسطة.
قواعد التسجيل والمشاركة
يحق لأي قارئ التسجيل في موقع "شباب السفير"، وفقاً لنظام عضوية وشروط واضح، يوافق عليه القارئ مسبقاً، لاكتساب صفة "مشترك"، ما يسمح له بنشر التعليقات، وبالمساهمة في الكتابة ونشر الصور والرسومات وملفات الفيديو والملفات الصوتية، وبالمشاركة في كافة خدمات الموقع الخاصة بالمشتركين.
عملية التسجيل مجانية، ولا تتطلب سوى تزويد الموقع ببعض البيانات العامة الإلزامية، وبعض البيانات الاختيارية.
لا تخضع المشاركات للتحرير أو التصحيح. وهي تنشر في فترة أقصاها 24 ساعة.
يحق لإدارة الموقع إلغاء أي مشاركة تخالف قواعد النشر وشروطه. ويحق لأي قارئ التبليغ عن مخالفة، أو الاستفسار عن مشاركة لم تنشر، أو تم حذفها إثر النشر.
لا يسمح أن تتضمن المشاركات (بمختلف أشكالها) أي شكل من أشكال التهديد أو الحض على الجريمة، أو الترويج لكراهية أفراد أو مجموعات بسبب العرق، أو الدين، أو المعتقد، أو الجندر، أو الجنسية، أو الفيزيولوجيا، أو الهوى الشخصي، ... ولا يسمح باستخدام الشتائم أو القدح والذم، أو التشهير أو التجريح الشخصي، بالكاتب أو بغيره من الأشخاص. كما لا يسمح بإرسال مشاركات تتضمن كلمات مهينة. ولا يسمح باستخدام أسماء مستعارة غير لائقة أو تضمن كلمات مهينة..
لا يسمح بنشر مساهمات تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى لممتلكات فكرية لأي شخص كان.
يوافق "المشترك" على النشر في الموقع من دون مقابل مادي، كما يوافق على شروط النشر.
جميع المشاركات المنشورة تعبر عن رأي مرسليها وليس عن رأي الموقع.
لإدارة الموقع الحق بتعليق عضوية مشترك في حال مخالفته قواعد النشر وشروطه، كما يحق لها إلغاء العضوية عند تكرار المخالفة.
شروط استخدام وتصفح الموقع والتعليق ورفع المسؤولية
VPN
إذا كنت تتصفح هذا الموقع (www.assafir.com) من خلال شبكة خاصة افتراضية (virtual private network أو VPN)، قد تظهر على صفحتك محتويات تتضمن إعلانات تختلف عن الإعلانات المنشورة فعلياً على موقع "شباب السفير".
إن جريدة "السفير" لا تتحمل أي مسؤولية عن محتوى هذه الإعلانات المنشورة دون معرفتها وموافقتها، ولا تتبنى مضمونها، وتحذر القراء من احتمال أن تتضمن هذه الاعلانات محتويات بذيئة ومسيئة للأخلاق العامة أو قد تعرّض القارئ لعمليات احتيال وغش.
ننصح قراءنا بتصفح موقع "شباب السفير" على الإنترنت من خارج الشبكات الخاصة الافتراضية (VPN).
الإعلانات على الموقع
نظهر إعلانات ترتبط باهتماماتك:
نبيع مساحات على الموقع الالكتروني إلى المعلنين. وغالباً ما تحتوي الإعلانات الناتجة على ملفات تعريف الارتباط. يستخدم المعلنون معلومات الاستعراض المجمعة من ملفات تعريف الارتباط هذه للمساعدة على عرض إعلانات أخرى قد تعنيك فيما تتصفح مواقعنا على الإنترنت. غالباً ما يُشار إلى ذلك بعبارة الإعلان السلوكي. يُعد الإعلان السلوكي طريقة لاستخدام المعلومات المتعلقة بنشاطك في استعراض الإنترنت، يتم جمعها باستخدام ملفات تعريف الارتباط بهدف وضعك مع مستخدمين آخرين ضمن مجموعات تتشارك اهتمام معين وعرض عليك إعلانات بالاستناد إلى تلك الاهتمامات.
مع أن بيانات الإعلان السلوكي التي يتم جمعها تستخدم نشاط الاستعراض لفهم اهتماماتك، تظل البيانات مجهولة الهوية ولا ترتبط بك كشخص حتى إن قمت بتسجيل الدخول إلى موقعنا على الإنترنت.
إن شركتنا، كما الشركات التي تعرض الإعلانات على مواقعنا، لا تبيع البيانات المجموعة من ملفات تعريف الارتباط إلى أي شركات أخرى.
من نحن
موقعٌ جديد، بتصميمٍ جديد، وخدماتٍ جديدة ستوضع في خدمتكم تباعاً. لكنّه في الوقت عينه امتدادٌ لملحق بدأ قبل أكثر من 17 عاماً، وتحديداً في 30 تمّوز 1998. في ذلك اليوم اشترى الزميل خالد صاغية عدد "السفير" من أمام باب الجامعة الأميركية حيث يدرس، ليفاجئ بأنّ المادة التي اقترحها على الراحل جوزيف سماحة، منشورة في صفحة تحمل اسم: "شباب". قال جوزيف لخالد الذي اتّصل به خجلاً ذلك اليوم: "خلص كان لازم أعمل هيك ما بقى فيك تتردد. الخميس الجاي في صفحة تانية بدّك تحضّرها".
وهكذا بدأت الحكاية. الخميس الأوّل تبعه خميسٌ آخر وآخر، والملحق الذي كان يصدر في صفحةٍ واحدة، صار يصدر في صفحتين. ومع الوقت تبدّل موعد صدوره من الخميس إلى الأربعاء. وتوالى على رئاسة تحرير الملحق والكتابة فيه شبّان وشابات هواة ومحترفين، تابع بعضهم العمل في الصحافة والإعلام، فيما انصرف آخرون إلى مشاغل أخرى، ومنها الأدب أو الرسم أو المسرح.. أو حتى السياسة.
لاحقاً، تبيّن أنّ أي رغبةٍ بالتواصل مع الشباب، ولا سيّما الطلاب، تغفل الجانب الإلكتروني لن تكون كافية. هكذا، بدأ العمل في العام 2009 على تحضير موقع خاص بـ"شباب"، منفصل عن موقع الجريدة الأم. وفي 24 آذار 2010، أطلق الموقع ليتيح تفاعلاً أكبر بين "شباب" وقرّاءه.
لكن، ومع التطوّر الكبير الذي طرأ على عالم الانترنت، برزت الحاجة إلى موقع جديد أكثر تماشياً مع التغيّرات الحاصلة. قبل الدخول في تفاصيل الموقع الجديدة، تجدر الإشارة إلى أنّ النسخة التي ترونها أمامكم اليوم هي نسخة تجريبية، نتوقع أن تجدوا فيها أخطاء عدّة، ولذلك من المهم أن تشاركونا بملاحظاتكم واقتراحاتكم لنواصل العمل على تطوير الموقع.
التسجيل
عليك
التسجيل
للاستفادة من كافة خدمات الموقع
حفظ التعديلات
الرجاء إدخال كلمة السر لإتمام العملية
تأكيد التسجيل
لقد تم التسجيل بنجاح
الرجاء تفعيل الحساب عبر البريد الالكتروني والتأكد من معلوماتك الشخصية لإتمام عملية التسجيل
تفعيل كلمة السر
لقد تم الإرسال بنجاح
الرجاء مراجعة البريد الإلكتروني لتعديل كلمة السر واتمام العملية
طلب اشتراك في مدونات شباب
نوع المدونة
اسم المدونة
تأكيد اسم المدونة*
*هذا الاسم سيظهر في جميع التدوينات ولا يمكن تعديله لاحقا
تعريف المدونة
حد أقصى 140 حرف
لاتمام عملية التسجيل يرجى التأكد من المعلومات التالية واستكمالها
البريد الالكتروني
يرجى إدخال بريد إلكتروني صحيح للتمكن من تفعيل الطلب والتواصل مع الموقع
بلد الإقامة
الجنسية
تاريخ الميلاد
إن جميع المعلومات الواردة في هذه الحقول إلزامية. والتسجيل بمعلومات خاطئة يعرّض المدونة للإيقاف
تسجيل الدخول
البريد الإلكتروني
كلمة السر
مستخدم جديد
حساب جديد
أو تسجيل الدخول عبر
معاينة
صفحة البيانات الشخصية
هذا الاسم غير قابل للتعديل،
اتصل بنا
لطلب التعديل
البريد الإلكتروني*
تأكيد البريد الإلكتروني
كلمة السر
تأكيد كلمة السر
البلد
المدينة
تاريخ الميلاد
الجنس
حقل العمل
صورة شمسية
*الرجاء تأكيد التعديل عبر مراجعة البريد الالكتروني الجديد
إسم المدونة
نص الرسالة
خطأ في الدخول
معلومات تسجيل الدخول خاطئة
الرجاء التأكيد من معلومات الدخول والمحاولة مجددا
مستخدم جديد
معلومات إلزامية
البريد الإلكتروني
تأكيد البريد الإلكتروني
كلمة السر
تأكيد كلمة السر
اسم المستخدم*
تأكيد اسم المستخدم
معلومات إضافية
البلد
المدينة
تاريخ الميلاد
الجنس
حقل العمل
صورة شمسية
* هذا الاسم سيظهر في جميع مشاركاتك، ولا يمكن تعديله لاحقا إلا بموافقة إدارة الموقع
الرجاء التأكد من بيانات التسجيل
معلومات إلزامية
البريد الإلكتروني
 
يمكن استخدام البريد اللالكتروني لاحقا لتسجيل الدخول إلى الموقع
كلمة السر
تأكيد كلمة السر
اسم المستخدم*
الرجاء التأكد من اختيار اسم المستخدم
هذا الاسم سيظهر في جميع مشاركاتك، ولا يمكن تعديله لاحقا إلا بموافقة إدارة الموقع
معلومات إضافية
البلد
المدينة
تاريخ الميلاد
الجنس
حقل العمل
صورة شمسية
 
كلمات البحث
بحث تفصيلي
إبحث في:
 
 
 
   
اسم الكاتب
من تاريخ
إلى تاريخ
إضافة لائحة جديدة
العنوان
الحد الأقصى 60 حرف
التعريف المرافق
الحد الأقصى 750 حرف
نسخة للطباعة
نسيت كلمة السر
الرجاء إدخال البريد الالكتروني
تعديل كلمة السر
كلمة سر جديدة
تأكيد كلمة السر
لقد اطلعت وأوافق على شروط الاستخدام
لقد اطلعت وأوافق على شروط الإستخدام
لقد اطلعت وأوافق على شروط الإستخدام
لقد اطلعت وأوافق على سياسة الخصوصية وشروط الاستخدام
أدخل الرقم الظاهر في الخانة
 
أدخل الرقم الظاهر في الخانة
أدخل الرقم الظاهر في الخانة
لقد اطلعت وأوافق على سياسة الخصوصية وشروط الإستخدام
أدخل الرقم الظاهر في الخانة
إضافة موضوع إلى لائحة قراءة
 
تمت الإضافة
عليك التسجيل للاستفادة من خدمات الموقع
تحديد هذه الصفحة كصفحة الدخول الرئيسية إلى الموقع
إلغاء تحديد صفحة الدخول
إعادة نشر المقال في مختارات المشتركين
إضافة المقال إلى قائمة المواضيع المفضلة
لقد أعدت نشر المقال مسبقاً
لقد أضفت المقال مسبقاً إلى اللائحة
متابعة مواضيع المشترك
التوقف عن متابعة مواضيع المشترك
متابعة مواضيع المشترك
التوقف عن متابعة مواضيع المشترك